البحوث

الثيوصوفيا

المؤلف: مريم عنتابي

ملخص بحث: الثيوصوفيا -دراسة لقضية الألوهية في الفكر الثيوصوفي الحديث-.

الباحثة: مريم بنت ماجد بن أديب عنتابي.
ماجستير في قسم العقيدة، بكلية القرآن الكريم والدراسات الإسلامية بجامعة الملك عبد العزيز -جدة.


يتناول هذا البحث دراسة فلسفة الثيوصوفي دراسة عقدية بمنهج العرض والنقد، تبحث قضية الألوهية في الفكر الثيوصوفي الحديث.

وقد تم تناول الموضوع في مقدمة وتمهيد وأربعة فصول وخاتمة ذُيلت بفهارس شاملة.

  • عرض التمهيد: تعريف الألوهية، وتعريف الثيوصوفيا.
  • وخُصص الفصل الأول لبيان نشأة الفكر الثيوصوفي ومبادئه في مبحثين: كان الأول عن نشأة الفكر الثيوصوفي، فتناول الاتجاه الباطني الحديث وحركاته المعاصرة، وتتبع نشأة الفكر الثيوصوفي وتاريخه. أما المبحث الثاني: فقد كان الحديث فيه عن أهداف جمعية الثيوصوفي ومبادئها.
  • أما الفصل الثاني من هذه الرسالة فهو مخصص لعرض أصول الفكر الثيوصوفي ومصادره في المعرفة، وشملت أصول الفكر الثيوصوفي الفلسفة الباطنية والديانات الشرقية والاتجاهات الباطنية في الديانات الكتابية، بينما تم الحديث عن المنقول الباطني والاستبصار والحدس والاستسرار كمصادر رئيسة للمعرفة الغيبية في الفكر الثيوصوفي.
  • وكان الفصل الثالث مركزًا على الموضوع الرئيس للرسالة (قضية الألوهية) وفيه عُرِّفت حقيقتها في الفكر الباطني، وعُرضت مرادفاتها في الفكر الثيوصوفي.
  • أما الفصل الرابع فقد شمل الحديث عن آثار الفكر الثيوصوفي وخُتم بموقف الإسلام منه، ثم كانت الخاتمة التي تضمنت نتائج البحث وتوصيات الباحثة.

وقد سار البحث بمنهج تاريخي وصفي نقدي، عرض الفكر وتتبع جذوره ووصف حقيقته ثم نقده في ضوء العقيدة الإسلامية.

وكان من أهم نتائج هذه الدراسة: بيان حقيقة الفكر الثيوصوفي وجمعيته من خلال عرضه على العقيدة الصحيحة، والكشف عن مصادر الوصول إلى المعرفة الغيبية عند الثيوصوفيين، ومعرفة معتقد الثيوصوفيا في (قضية الألوهية) وكونها لا تخرج عن عقيدة وحدة الوجود الباطنية (Pantheism)؛ فالثيوصوفيا صورة عالمية للفكر الباطني في العصر الحديث. كما كشفت الدراسة عن خطر الثيوصوفيا وتأثيرها في دعم الفكر الباطني الحديث وحركاته الروحانية التي تدعو إلى تأليه الإنسان، وتنشر الإلحاد في العالم. وخُتم البحث بالتوصية بمضاعفة الجهود الدعوية للحد من تسلل الفكر الباطني في الأمة الإسلامية، والتوصية باستمرار البحوث العلمية في الفكر الباطني المعاصر وكشف صوره وتطبيقاته المتعددة.

البحوث الأخيرة