اسأل البيضاء

م / ٤٥

ما رأيكم في هذه الرسالة

..((لا تخططي لعقوق أبنائك))..
هذه الصورة توضح استخدام الوالدين لأسلوب العصبية في تربية الأبناء، فيسكت الطفل ويمتص كل هذا العنف والنقد والطاقة السلبية،
وأما عندما يكبروا ويكون لهم فضل ورأي؛ سوف يستخدموا أسلوب الوالدين العصبي للرد.

نصائح_تربوية


الإجابة:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:

يقول ﷺ: [اللهم من ولي من أمر أمتي شيئا فشق عليهم فاشقق عليه، ومن ولي من أمر أمتي شيئا فرفق بهم فارفق به]
، فالرفق مع الأبناء مطلوب، لكن التربية لها أسس علمية تؤخذ من المختصين لا من رسائل التواصل التي لا يعرف كاتبها، وقد أخطأ كاتبها في أمرين: ١.

قوله: "إن الطفل يمتص مع الإهانات طاقة سلبية"،
فإن كان المقصود بها الطاقة الكونية الفلسفية المعروفة في الديانات الشرقية فهذا اعتقاد محرم. سبق التنبيه عليه في هذه القناة مرارا. ٢.

قوله: "إن الطفل إذا كبر وصار له الفضل سيرد على والديه"، وهذا غير صحيح فللوالد الفضل ولو احتاج لولده عند ضعفه.


فأوصي بأخذ العلم من أهله، والإعراض عن الرسائل التي لا يعرف كاتبها.


هذا والله أعلم.


المجيب: د. مديحة بنت إبراهيم السدحان.
أستاذ العقيدة والمذاهب المعاصرة المشارك.
قناة اسأل البيضاء: ‏https://t.me/ask_albaydha  

تم النسخ بنجاح.